مؤسس “أنكل فلافي”: لدينا 20 فرعًا في 7 دول.. ودعم الممنوحين أهم مزايانا

استعرض رائد الأعمال الأستاذ علاء مهرة؛ مؤسس العلامة التجارية “أنكل فلافي“ المتخصصة في صناعة الكيكة اليابانية – خلال المعرض الافتراضي الدولي الثاني للامتياز التجاري عبر منصة زووم – قصة نجاح العلامة التجارية الشهيرة وكيف تأسست؟، وقصة صعودها محافظة على النجاح.

وقال “مهرة” -خلال اللقاء الذي عقد افتراضيًا مساء اليوم عبر تطبيق زووم وأدارته السيدة عبير جليح؛ الرئيس التنفيذي لشركة الامتيازات الوطنية أن المعرض – : في بعض الأحيان من الأفضل أن يبدأ الإنسان علامة تجارية خاصة به، وفي أحيان أخرى نحتاج للحصول على امتياز تجاري لعلامة ناجحة، بالنسبة لي كان الحصول على ترخيص تجاري مكلف جدًا للعلامة التجارية التي لاقت اهتمامي نظرًا لأن الحصول على امتياز وقتها كانت رسومه كبيرة جدًا تفوق قدراتي المالية، فقررت تأسيس العلامة التجارية “أنكل فلافي، والحمد لله حالفني التوفيق”.

وأضاف: لم نكن نتوقع أن نمنح فرنشايز سريعًا، ولكن هذا تحقق بفضل دعم الناس والعملاء الذين أعجبوا بالمنتج وساندوه، وساعدوا في انتشاره، ما منحنا الثقة أكثر، وسرعان ما تلقينا طلبات كثيرة من رواد أعمال في البداية في الإمارات مؤكدًا أن الإمارات بيئة داعمة جدا للمشروعات الجديدة، ومشيرًا إلى أن الشركة تمتلك الآن 20 فرعًا في 7 دول منها: الإمارات، والسعودية، وعمان، وأوزباكستان.، ومصر التي فتحنا بها أول فرع في أغسطس 2019 ، ووصلنا الآن إلى  11 فرعًا فييها منهم 9 افتتحوا بعد فترة الإغلاق بسبب جائحة كورونا.

وأشار “مهرة” إلى أن الشباب العربي يتميز بالجرأة والإقدام خاصة في تأسيس الأعمال، “ما خلق لدينا مخاوف من ظهور “براندات” جديدة منافسة لـ “أنكل فلافي”، ما دفعنا لسرعة منح الفرنشايز”.

وأوضح أن أهم التحديات كانت في العمالة الموهوبة، وفي ظل عدم توفر “شيفات” متخصصين في منتج جديد على السوق، “بدأنا نوظف عددًا من الشباب المتعلمين الدارسين ، واستثمرنا فيهم بالتدريب لمدة 6 شهور، والحمد لله كسبنا كفاءات مميزة”.

وقال: “إن هدف “أنكل فلافي” ليس التوسع المالي فقط، ولكن هدفنا التوسع الجغرافي، لذا قمنا بإعداد فريق عمل مدرب يقدم خدمات فنية ولوجستية تسهل على الممنوح افتتاح المشروع في فترة قصيرة لا تزيد عن 60 يومًا، وفي بعض الأحيان تصل إلى 45 يومًا، نظرا للإجراءات اللوجستية السريعة التي نقدمها فور توقيع العقد، فنحن نوفر المعدات كاملة من الألف للياء حتى أدوات الطعام والاستيكرز على الأبواب، مع دليل تشغيل سهل وبسيط يوضح كافة طرق التركيب والتعامل معها، ولا تحتاج لأي شرح”.

وأضاف مؤسس “أنكل فلافي” إن الدليل التشغيلي ليس له قيمة دون توفر منظم الخدمات، نحن نوجد شخص متواصل ومتواجد بشكل دائم لمساعدة الممنوح في كل الأمور، ويقدم نصائح تتعدى الأمور الفنية، تشمل نصائحنا الخاصة ونصائح الممنوحين الآخرين، فنحن نحرص على نقل الخبرات من الممنوحين القدامى للممنوحين الجدد، وتشمل القرارات المختلفة المتعلقة بالعمل، مثل: الإدارة المالية، والمشتريات، والتوظيف، والمتابعة، وغير ذلك.

وأوضح أن “أنكل فلافي” علامة تجارية جديدة، ولدينا حذر شديد في التعامل، لذا ندرس جيدًا كل شيء متعلق بالممنوح المتقدم للحصول على امتياز، والدولة أو المنطقة التي سيعمل فيها، بهدف تقديم فرص مادية أفضل للممنوحين، مشيرًا إلى “أننا نراعي التباعد بين الفروع لعدم خلق منافسة بين الممنوحين، ولمنح الفرصة لهم للنجاح وتوسعة حجم مبيعاتهم”.

وقال “مهرة”: إن الكثير من الأعمال والمشروعات تأثرت بجائحة (كوفيد-19) مع اختلاف درجة التأثر التي وصلت إلى حد الإغلاق التام، ما جعل “أنكل فلافي” تتأثر بجائحة كورونا مثلها مثل غيرها، والحمد لله سواء نحن أو جميع ممنوحينا لم نصل لمرحلة متأزمة تستدعي الإغلاق، ولكن -بفضل الله-  وخلال العام السابق وبعد هدوء الأزمة بدأنا مرحلة التعافي، وتم افتتاح 9 فروع جديدة لـ “أنكل كافيه””

وشدد مؤسس “أنكل فلافي” على أهمية التسويق في إنجاح المشاريع التجارية، وقال : “نحن ركزنا على استغلال الفراغ لدى شركات التسويق، وقمنا بتوقيع عدة عقود بتكلفة معقولة غير مبالغ فيها، وبشكل إبداعي مبتكر جاذب للجمهور.

ونصح”مهرة” أصحاب العلامات التجارية الطامحين والمقدمين على منح الفرنشايز بالثقة في النفس وفي مشروعك وعلامتك التجارية، والتركيز على جودة وقوة العلامة التجارية التي لابد أن تكون مطلوبة من قبل المستثمرين، فقد تملك منتجا جيدا لكن تفتقد الثقة في علامتك التجارية وفي منتجك، فلن تستطيع إقناع الآخرين باقتناء علامتك التجارية.

وأضاف: عليك بالعزيمة والإصرار وقهر كل الظروف لأنك إذا استطعت أن تقدم الدعم الفني لنفسك، ستنجح في تقديمه لغيرك، مشددًا على أهمية الحصول على ممنوح يكون شريكًا متفهمًا ومتحمسًا ويملك الرغبة والقدرة على تقديم الدعم والنجاح للعلامة التجارية، مؤكدًا أن الفرنشايز له قيمة كبرى لأن المشروع موجود وأنت تدفع تكلفة الخبرة، وعليك أن تقارن جيدًأ بين تكلفة تأسيس علامة تجارية جديدة وبين الحصول على امتياز تجاري، خاصة وأن مانح الامتياز يقدم تكلفة دقيقة بالتكلفة .

ووجه الأستاذ علاء مهرة مؤسس شركة “أنكل فلافي” الشكر لشركة “الامتيازات الوطنية” كأحد الشركات الرائدة  ذات الخبرة الواسعة في صناعة الامتياز التجاري، والذراع للعلامات التجارية للتعبيرعن نفسها وتحقيق التوسع والانتشار، مشيرًا إلى أن شركة “الامتيازات الوطنية” هي الشريك لـ “أنكل فلافي” في المملكة، وقد شاركنا معها في عدة معارض قبل الجائحة، آملا أن تعود الأمور لطبيعتها ويشارك قريبًا في المعرض الواقعي القادم.

ويعد المعرض الافتراضي الدولي الثاني للامتياز التجاري – الذي تنظمه شركة الأبعاد الثلاثة لتنظيم المعارض والمؤتمرات، بالتعاون مع “الامتيازات الوطنية” المتخصصة في الامتياز التجاري، وبرعاية الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت“،  و”غرفة الشرقية” و”غرفة ينبع” كشريك استراتيجي، و“بنك التنمية الاجتماعية” كشريك تمويلي، و”فرنشايز إكسبو باريس” كشريك عالمي، وشركة فودو كشريك تقني، ومجلة الاقتصاد الخليجي كشريك إعلامي، في الفترة من 5 إلى 11 أبريل 2021م – منصة قوية للاستثمار في مجال العلامات التجارية نظرًا للمشاركة الكبيرة والمميزة حيث يشارك في المؤتمر والمعرض نخبة كبيرة من الخبراء وصناع وملاك العلامات التجارية والمستثمرين في قطاع الفرنشايز في المملكة العربية السعودية ومنطقة الخليج العربي والشرق الأوسط إلى جانب العديد من الدول الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية.

 

اقرأ أيضًـــــــــــــا :

انطلاق المعرض الافتراضي الدولي الثاني للامتياز التجاري 5 – 11 أبريل 2021م

معرض “إكسبو باريس للفرنشايز” شريكًا عالميًا للمعرض الافتراضي الدولي الثاني للامتياز التجاري

اتفاقية شراكة بين “الامتيازات الوطنية” ومعرض باريس الدولي للفرنشايز

الرابط المختصر :
اترك تعليق